البراز

. . ليست هناك تعليقات:
سيطرة على إخلاء الأمعاء (التغوط) هي عمليًا القدرة على السيطرة الإرادية على عملية التغوط – إخلاء البراز من الجسم. هذه السيطرة مشروطة بعمل المصرة الشرجية، المستقبلات الحسية السليمة في المستقيم وفي الفتحة الشرجية، وبتجمع كمية طبيعية من البراز في المستقيم. عملية التغوط تتطلب تنسيقا بين عدة أجهزة تصدر المنعكسات (Reflexes). تجمع البراز في المستقيم يتم نتيجة لتراكم البراز بشكل مضغوط، خلال عدة أيام. عندما تتواصل عملية حصر البراز، يتسرب البراز السائل ويخرج من خلال الفتحة الشرجية. إذا استمرت هذه الحالة، يؤدي هذا إلى تمدد جدار المستقيم وتوسعه.
يحدث ضغط البراز، في الأساس، عند الأطفال في سن المدرسة وعند الكبار في السن. لدى نحو نصف الأطفال تنقبض الفتحة الشرجية وتتقلص عند التغوط، بدل أن ترتخي وتتوسع. هذه العملية مكتسبة وإرادية ولكنها تنفذ في اللاوعي، وهي نتاج عادات غير صحيحة في ما يتعلق بالتغوط، مثل تأخير التغوط لأسباب اجتماعية أو الخشية من الألم عند التغوط بسبب محاولة سابقة. وقد يشكو الأطفال من ألام في البطن وعدم ارتياح مصحوب بإمساك. في أحيان عديدة، تفتقر تغذية هؤلاء الأطفال إلى الألياف الغذائية. لكن الأهل يتجاهلون الإمساك لأن الطفل لا يشكو، من تلقاء نفسه. وفي مرحلة أكثر تقدما يتكون تراكم من البراز المضغوط الذي يؤدي إلى عدم السيطرة على خروجه.
بين المسنين، يحصل تجمع البراز، بشكل أساسي، عند الأشخاص قليلي أو مقيدي الحركة، يتناولون الأدوية، يعانون من أمراض عصبية أو أن عاداتهم الغذائية غير سليمة.                                                           الطبيعي للبراز هو اللون البني بجميع درجاته، حيث يدل اللون البني أنّ أمعائك تعمل بشكل طبيعي جداً، وإذا كنت تتبرز مرة أو مرتين في اليوم بشكل سها دون الشعور بالإمساك، فهذه إشارات جيدة عن صحة أمعائك، لكن يعتبر اللون البني الداكن جداً مع وجود دم أمر مثير للقلق ويفضل مراجعة الطبيب. اللون الأحمر الباهت أو الأسود الباهت للبراز: قد يسبب لك هذا اللون القلق لكنه قد يكون بسبب تناول نوع معين من الطعام مثل البنجر أو الطعام أما اللون الأسود فقد يسببه تناول العنب البري أو بعض الأدوية المضادة للإسهال. اللون الأخضر: قد يعتبر غير طبيعي لكنه غير مقلق إذا كان سببه الإسهال أو تناول بعض أنواع الطعام الخضراء أو حبوب الحديد وبعض الأدوية. هناك بعض الألوان التي يجب أن يتلقّى فيها المريض عناية خاصة وتعتبر ألوان خطرة: اللون الأسود الداكن مع النزيف: إذا كان هناك كمية كبيرة من النزيف فعلينا التحقق من مكان وجود النزيف. اللون الرمادي الباهت: قد يكون هذا مؤشراً لوجود مشكلة في الكبد أو ربما البنكرياس، ويتحول لون البراز إلى الرمادي لقلة الصفراء في الكبد، وقد يكون نتيجة لحصى المرارة أو السرطان في منطقة الكبد أو البنكرياس. الألوان البيضاء الرمادية الفاتحة أو التي تشبه الطين وعدم وجود الصفراء داخل البراز يشير إلى انسداد في القناة التي تفرز المادة الصفراء، وقد يكون السبب في ذلك تناول نوع معين من الأدوية خصوصاً الأدوية المضادة للإسهال. اللون الدموي الأحمر: ويدل على وجود نزيف في البواسير الخارجية أو الداخلية، وإذا كان الدم مخلوط بالبراز فهذا يشير إلى عسر في الهضم أو نزيف في الأمعاء ويجب مراجعة الطبيب فوراً. اللون الأصفر: ويشير إلى مشكلة في الامتصاص، وهو لون غير طبيعي يدل على وجود مشكلة في البنكرياس. الإسعال الأصفر: ويشير إلى وجود طفيليات أو الجراثيم، إذا استمر الإسهال لأكثر من يومين يتم مراجعة الطبيب، وتصاحب هذا النوع من البراز مجموعة من الأعراض مثل الحمى وأعراض الإنفلونزا. والجدير بالذكر أنه من الضروري مراجعة الطبيب المختص لأخذ العلاج الملائم في حال وجدت أي لون من هذه الألوان التي تم الإشارة إاليها لا سيما الأحمر الدموي.
يمارس الشّخص حياته يوميّاً، ويقوم بأعماله ومهامه وأمور يومه الاعتياديّة، ونتيجةً للجهد الّذي يبذله جسم الإنسان لقضاء هذه الأعمال يجب عليه تناول الأطعمة والمشروبات الّتي تشكّل دعماً وطاقةً للجسم، فمن دون الطّعام والشّراب لا يستطيع الجسم أن يقوم بمهامّه وأموره، ممّا قد يشكّل تعباً وإرهاقاً للشّخص أو الإصابه بإحدى الأمراض نتيجةً لقلّة الطّعام والشّراب أو الأكل غير الصحّي. يستقبل جسم الإنسان هذه الأطعمة والمشروبات، ويأخذ ما هو مفيد منها للجسم، ويخرج ما هو غير ضروري، والّذي يسمّى بالفضلات إلى خارج الجسم. وهنالك العديد من الطّرق الّتي يتخلّص بها الجسم من الفضلات والسّموم، منها: البول الّذي يخرج من المثانة والنّاتج عن تصفية الكليتين للدّم والتخلّص من السّموم الّتي فيها، والعرق أيضاً من الوسائل الّتي تخلّص الجسم من السّموم، وهو عبارة عن بعض الأملاح والماء الّتي يخرجها الجسم، إضافةً إلى الفضلات الّتي يخرجها الجسم على هيئة براز والّتي هي موضوع مقالنا. البراز هو أحد أشكال التخلّص من سموم الجسم، وهو عبارة عن مادّة صلبة يتم التخلّص منها عن طريق فتحة الشّرج، وينتج البراز نتيجة مرور الطّعام في الجسم، فيأتي هنا دور الأمعاء الغليظة والّتي تقوم بتصفية الطّعام وإخراج المواد الّتي ليس للجسم فائدة منها، ويتمّ تخزينها بالمستقيم حتّى يقوم الشّخص بعمليّة الإخراج. سبب تغيّر لون البراز يمكن القول إنّ لون البراز الطّبيعي هو الّلون البنّي، إلّا أنّ تغيّر لون البراز قد يشكّل قلقاً للإنسان أو الإصابة بحالة من التوتّر وعدم الثّقة بالنّفس؛ حيث إنّ تغيّر الّلون قد يعود إلى العديد من الأسباب نذكر منها: نوع الأطعمة الّتي يتناولها الشّخص هي من أحد أسباب هذه المشكلة، إضافةً إلى النّظام الغذائي الّذي يتّبعه الشّخص. وجود إحدى الأمراض الّتي يمكن أن تكون سبباً في هذه المشكلة. قد يكون تغيّر لون البراز ناتجاً عن عدم قيام الغدّة الصفراويّة بالإفراز بشكل طبيعي، وغالباً ما يكون لون البراز في هذه الحالة مائلاً إلى الّلون الرّمادي. قد يكون ناتجاً عن تناول بعض الأطعمة والمشروبات الملوّثة، ويكون لون البراز بهذه الحالة مائلاً للّون الأصفر. الإصابة بحصى المرارة. نصائح هامّة لا تمنع نفسك من الذّهاب إلى مكان قضاء الحاجة عند الشّعور بالحاجة إلى التغوّط. قم بعمليّة إخراج البراز بسهولة ويسر دون الحاجة إلى الضّغط. تناول الخضار والفواكه الغنيّة بالألياف الّتي من شأنها أن تعطي ليونةً للبراز. اجلس بوضعيّة مناسبة. راجع الطّبيب في حالة الإحساس بأنّ لون البراز غير طبيعي. ابتعد عن حالات الإمساك، واعمل على معالجتها.
البِـرَاز هو ناتج عملية الهضم، يخرج من فتحة الشرج للثدييات ومن فتحة المجرور للبرمائيات والطيور والزواحف.

يخرج الكائن الحي إفرازات ناتجة عن هضمه الغذاء عبارة عن نفايات في هيئة بول وهو سائل أو في هيئة براز لين ، يخرج من فتحة الشرج. وتكون في الإنسان غالباً بنية اللون، إلا أنها قد تميل إلى الأخضر أحياناً، أو قد تزيد ميوعتها لتقترب من ميوعة الماء فيما يسمى بالإسهال. و هي من النجاسات في الدين الإسلامي وخروجها يؤدي إلى نقض الوضوء.
إذا كان البراز سائلا يكون ذلك علامة على الإسهال وإذا "صلبا" فهذا معناه إمساك وكلاهما يحتاج العلاج . يجب على الإنسان المحافظة على أن يكون البراز ليّنا لكي يتمتع بصحة جيدة ، وهذا يستدعي منه أن يراقب ما يأكله وأن يحتوي غذاؤه على الخضروات والألياف ، مثل الطحين الكامل .
وهناك كلمة كثيراً ما تستعمل في غير أصل معناها ، وهي كلمة الغائط . ومعنى الغائط في اللغة هو الأرض المتسعة المطمئنة . قال ابن منظور في لسان العرب : ( والغَوْط والغَائِط : المُـتَّسِـع من الأَرض مع طُمَأْنِينة ) . وقد استعمل العرب القدماء مصطلح ( إتيان الغائط ) أو ( المجيء من الغائط ) كنايةً عن التبرز ، لأن الإنسان إذا أَراد التبرز ارْتادَ غائطاً من الأَرض يغيب فيه عن أَعين الناس . ولذلك ليس جيداً استعمال كلمة الغائط للدلالة على البِـرَاز نفسه .
ألوان البِـرَاز
[1] يتغير لون الخروج من البني إلى الأخضر وما بينها من الألوان، ونادراً ما يدل لون الخروج على وجود حالةٍ مرضية مقلقة أو خطيرة، وعادةً ما يعتمد لون الخروج على ما يتناوله المرء من طعامٍ أو دواءٍ بالإضافة إلى لون المادة الصفراء التي تفرز داخل الجهاز الهضمي
اخضر
فعندما تتحرك الأغذية داخل الجهاز الهضمي بسرعة مما لا يعطى الوقت اللازم للمادة الصفراء للتحلل التام، وهذا يجعل اللون مائلاً إلى الاخضرار، وكذا يكون عند الإكثار من تناول الخضروات
اصفر
نقص إفراز المادة الصفراء يعطي البراز لوناً باهتاً، ويؤدي سوء الامتصاص إلى زيادة الدهون في البراز،
اسود
يكون لون البراز أسود في حالة وجود نزف دموي في الجزء العلوي من الجهاز الهضمي كما يحصل عند وجود قرحة المعدة النازفة، وكذا عند تناول حبوب الحديد والإكثار من عرق السوس،كما يسبب مرض الزحار البراز الاسود نتيجة نزف في الامعاء
احمر
ويكون الخروج أحمر عند وجود نزفٍ في الجزء السفلي من القناة الهضمية.
الـرَّوْت
هو الفضلات الصلبة الخارجة من المستقيم لدى المواشي (عن طريق فتحة الشرج). يحتوي رَوْث البهائم على مواد مغذية للتربة مما يجعلها تُستعمل في تسميد الأراضي الزراعية.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

المشاركات الشائعة

تابعنا

Legroup جميع الحقوق محفوظة لموقع 2017. يتم التشغيل بواسطة Blogger.

تدوينة الأسبوع

Template Information

اسم المدونة

اسم المدونة

وصف المدونة هنا.

Template Information

Test Footer 2

افضل مقال 2017 ل doucumnt التعاون لمزيد اشترك معناgoogle

كيفية معرفة بأنك مسحور

ما هو السحر السحر:لغة :التخيل والخداع والتمويه. اصطلاحا:ضرر يوقعه إنسان بإنسان أخر بسبب حقد او كراهية ،يصبح الانسان المسحور يتخبط في اموره غ...

Google+ Followers

إجمالي مرات مشاهدة الصفحة

بحث هذه المدونة الإلكترونية

ماهو موقعنا doucumnt

Facebook

قاءمة المدونات الاكترونية

  • homme - *Homme* Être humain adulte du sexe masculin Cet article concerne les individus mâles de l'espèce humaine. Pour l'être humain, voir Homo sapiens. Pour l...
    قبل 5 أسابيع

تابعنا على فيسبوك

Ad Home

LightBlog

إعلان

أتصل بنا

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

المتابعون

المتابعة بالبريد الإلكتروني

Translate

احدث مواضيعنا

Popular Posts